محمد فؤاد: شيرين "جدعة" وعمرو "صديقي"

فنانون وفنانات منذ 7 سنوات و 1 شهور 224
محمد فؤاد: شيرين

على رغم من قلة ظهور المطرب محمد فؤاد في البرامج التلفزيونية، إلا أنّه حلّ ضيفاً على حلقة من برنامج "مصر انهاردة" الذي يعرض على التلفزيون المصري ليتحدث عن مشواره الفني الذي يمتد أكثر من 25 عاماً.
وبرر فؤاد قلة ظهوره في البرامج بأنه يخشى الكاميراً بعيداً عن المسرح، وغالباً ما يشعر بالتوتر عكس وقوفه على خشبة المسرح للغناء.

وخلال استضافته في البرنامج، استقبل فؤاد مكالمة تلفونية من المطرب الشاب محمد حماقي الذي وصف فؤاد بالرمز والقدوة لمطربي جيله. كما تلقّى مكالمة من المطربة شيرين التي وصفها فؤاد بأنّها شرف لمصر وبأنها "بنت بلد وجدعة". فما كان من شيرين سوى غناء أغنيتن من ألبومه الأخير "بين ايدك".

واعترف فؤاد بأنه اضطر لإدخال أشكال غنائية جديدة تخضع لمقاييس السوق على بعض أغانيه. كما اعترف بأنّه يستخدم بعض كلمات الجيل الحالي في بعض أغانيه لمخاطبة جيل جديد، إلى جانب الجيل الذي نشأ على أغانيه.
أما عن سبب غيابه عن الساحة الذي يستمر أحياناً لأكثر من عامين، فأكد أنّه لا يحب أن يقدم ما لم يقتنع به. لذلك، يستغرق وقتاً في اختيار أغنياته مشيراً إلى أنّه يعمل طوال العام.

وبرر سبب قلة الفيديو كليبات التي يصوّرها بأنّه يرفض أن يقدم كليبات وسط رقص مجموعة من الفتيات. وأكّد أنّ هذه النوعية من الكليبات لا تناسبه، مشيراً في آن إلى أنّ الكليب يجب أن يتضمن قصة درامية، فضلاً عن أنّه يدعم نجاح الأغنية مثلما حدث مع أغنيته الشهيرة "الحب الحقيقي" التي ساهم الكليب في نجاحها.
كما اتهم "روتانا" المنتجة لألبوماته بأنها لا تهتم به دعائياً، مؤكداً أنّه يأتي في ذيل قائمة مطربي الشركة.

ونفى أن يكون طرفاً في أي صراع يشهده الوسط الفني، مؤكداً أنه بعيد تماما عن المشاكل. ثم تناول الحديث صديقه المطرب عمرو دياب. وقد أشار إلى أنّه يعتبره بمثابة شقيقه، مؤكداً أنه وقف بجواره خلال وفاة والدته. وأوضح أنّ علاقته بعمرو دياب تعود إلى سنوات طويلة، ووصفه بأنّه "راجل بجد وصديق وفي".

وعن سر عدم سفره لإحياء حفلات في الدول العربية، أكد أنّه ينوي السفر خلال الفترة المقبلة، مشيراً إلى أنّه كان يرفض السفر من أجل البقاء بجوار والدته التي كانت ترفض سفره خارج مصر. كما أوصته بعدم البكاء عليها وهي الوصية التي يحاول التمسك بها.

وفي نهاية الحلقة، أوصى زملاءه المطربين بأن يتقوا الله في ما يقدمونه من أغانٍ، ودعا الجميع للغناء في جميع اتجاهات الحياة. وأشار إلى أنّ الغناء ليس مقتصراً على الأغاني العاطفية فقط، فالحياة مليئة بالحزن والفرح والقيم التي يجب الغناء لها. وختم الحلقة بقراءة الفاتحة لوالدته.
 

التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -