مطربات يتركن الغناء ويتنافسن في الدراما الرمضانية!

فنانون وفنانات منذ 5 سنوات و 11 شهور 1749
مطربات يتركن الغناء ويتنافسن في الدراما الرمضانية!

في قرار شبه جماعي، اتجه عدد من المغنيات وخصوصاً اللبنانيات إلى الدراما ليتنافسن على المائدة الرمضانية بدلاً من الساحة الغنائية.

ومن المغنيات المصرّات على اقتحام الموسم المقبل هيفا وهبي. إذ كان يُفترض أن تدخل دراما رمضان الماضي، لكن الأحداث السياسية حالت دون ذلك. لذلك، تسعى هيفا جاهدة لتقديم عمل تلفزيوني في رمضان المقبل بعدما استقرت على مسلسل "مولد وصاحبه غايب" الذي يقوم بكتابته السيناريست مصطفى محرم.
 

وللعام الثاني على التوالي، قررت نيكول سابا التواجد على الساحة الرمضانية. وها هي تتفاوض على مسلسل "نوسة" الذي كانت ستقدمه هيفا، لكنّها استُبعدت من العمل، لتتحمّس مواطنتها نيكول لبطولته وتسعى للفوز به.

وتدخل مي حريري أيضاً حلبة المنافسة بمسلسل "البحر والعطشانة" الذي كان يُفترض أن تقدمه العام الماضي لكنّه تأجّل بسبب الثورة المصرية. وتعد هذه المرة الأولى التي تخوض فيها الفنانة اللبنانية تجربة الدراما المصرية. علماً بأنّ المسلسل يكشف فساد العهد السابق، ويتناول زواج السلطة ورأس المال الذي أفسد الحياة في مصر على مختلف الأصعدة. كما يتناول تزوير الانتخابات وما تلاه من أزمات وصولاً إلى "ثورة 25 يناير" التي كشفت فساد الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية والفنية في أرض الكنانة.

وتسعى رولا سعد لخوض المنافسة، وتبحث عن سيناريو مسلسل تخوض به الدراما الرمضانية القادمة بعدما حاولت الفوز بسيناريو "نوسة". وقتها، اشتعلت الحرب بينها وبين هيفا للفوز بالعمل. لكن بعد استبعاد هيفا، قررت رولا البحث عن سيناريو آخر.

وبعيداً عن اللبنانيات، قررت أيضاً لطيفة خوض الدراما الرمضانية بمسلسل "غرام وانتقام". إذ يعكف مصطفى محرم على كتابة المسلسل الذي تجسّد فيه الفنانة التونسية شخصية مطربة ضمن قالب غنائي استعراضي.
 

ومن المقرر أن يتم تصوير عدد كبير من مشاهده في أوروبا، بالإضافة إلى مصر ولبنان. وكانت لطيفة قد رُشِّحت العام الماضي لبطولة مسلسل مع إياد نصار لكنّه تأجّل. ومن المعروف أنّ المغنية خاضت تجارب تمثيلية في المسرح مع الرحابنة. كما قدمت فيلم «سكوت هنصور» مع المخرج الراحل يوسف شاهين.
 
 

التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -