لماذا بكت أحلام؟

فنانون وفنانات منذ 5 سنوات و 6 شهور 380
لماذا بكت أحلام؟

لم يكن هناك من مبرر لدموع أحلام التي تساقطت في حلقة أمس الأربعاء من برنامج «أراب آيدول». فوجئ المشاهدون بـ «القليل» من دموع أحلام بعد انتهاء المشتركة المغربية دينا بطمة من تأدية أغنية «مقادير» للراحل طلال مداح. غصّت الفنانة الإماراتية بالبكاء عندما سألوها عن رأيها بأداء المشتركة المغربية. وبرّرت ذلك بأنّ غناء بطمة بهذه الطريقة الجيدة أكّد لها أنّ تعبها في لجنة التحكيم لم يذهب سدى. مع العلم أنّ الأمر لم يكن كذلك خلال جولات اختيار المشتركين. إذ كانت أحلام وراغب علامة يسخران من المشتركين. مما جعل صفحة «أراب آيدول» تشتعل بالانتقادات اللاذعة لدموع احلام التي وصفت بالدموع المزيّفة.
من جهة أخرى، وعلى صعيد أداء المشتركات في الحلقة، لم يكن اختيار أغلب الفتيات للأغنيات موفقاً. بدا واضحاً أنّهن كن يغنين بطبقة منخفضة بسبب اختيار أغنيات لا تناسب أصواتهن، وخصوصاً أعمال شيرين عبد الوهاب التي تتطلب خبرة عالية لأدائها. وهذا ما جعل أحلام تكرّر الملاحظة لأكثر من متسابقة بينما كان راغب علامة يكيل المديح والثناء بطريقة مبالغ فيها.
يذكر أنّه يوم الاثنين، عُرضت الحلقة الخاصة بالشباب، فيما عُرضت تلك الخاصة بالفتيات أمس. ولوحظ في الحلقتين أنّ لجنة التحكيم كانت تميل الى المجاملة وعدم توجيه أي ملاحظة سلبية للمشتركين بناء على تعليمات القناة بهدف دفع المشاهدين إلى التصويت والربح المادي. مع ذلك، انهالت الانتقادات على البرنامج، خصوصاً أنّ أغلب الذين اختيروا لا يملكون مواصفات «محبوب العرب» وفق الترجمة الأجنبية للبرنامج.
 

التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -

ذات علاقة