التغذية الحية

فيروز خانم في حديث خاص

الاثنين 12 أذار, 2012 01:09 AM فنانون وفنانات 2363 0
فيروز خانم في حديث خاص
جذبت الممثلة التركية نبهات جهري، المعروفة باسم "فيروز خانم" الكثير من الجمهور العربي وهي رمز للأناقة والموضه رغم عمرها الذي يقارب الـ 70.
 

أثار مسلسل "حريم السلطان" جدلاً واسعاً في الشارع التركي لما يطرحه من خصوصيات وقضايا تمسّ صميم أحد رموز التاريخ التركي هو السلطان سليمان القانوني. فقصة الحب التي نسجت داخل حريم السلطان شكّلت مصير الإمبراطورية.
يروي مسلسل"حريم السلطان" قصة حياة سليمان القانوني الذي حكم الدولة العثمانية في فترتها الذهبية من سنة 1520 ميلادية وحتى وفاته سنة 1566. والذي أوصل بحكمه الدولة العثمانية إلى ذروة مجدها. وهو يعتبر أهم حاكم في تاريخ الدولة العثمانية
 
 

تشارك نبهات جهري في المسلسل بدور والدة السلطان، أي الحاكمة الفعلية على كل شيء داخل حدود القصر، كما تقول نبهات، لكن خارج القصر فإن سليمان هو الحاكم الأول والوحيد. وتشير نبهات إلى أن كل شيء داخل قصر السلطان، كان يتمّ تماماً كما تريد السلطانة. وتكشف أن ما هو حقيقي وغير قابل للجدل أو الشك أن السلطانة كان لها تأثيرها اللافت على (هرام) و(سليمان).
 

وفي خلال اللقاء تحدثت عن سر جمالها و أعترفت أن أهم ما في الأمر أن معظم شكلي طبيعي.
 
 
وقالت : أنا أجد نفسي جميلة ولطيفة وذكية وناجحة. وأدرك أن عليّ المحافظة على جمالي. الأهم من جمال الجسد هو جمال الروح.
 
 

- ممكن تخبرينا بسر لكي تتعلمه باقي النساء ؟

أنا إنسانة أدرك كيف أطبّق الأشياء المناسبة لي، حتى حين أشتري ملابس من السوق أختارها بعناية. بالإضافة إلى ذلك، إن كريمات الوجه التي أستخدمها ليست تلك الباهظة الثمن. هذا لأن بشرة عائلتنا جميلة جداً. وهم كانوا يستخدمون الكريمات الرخيصة دائماً.
 

- هل لجأتي إلي عمليات التجميل؟

كان يوجد لديّ انتفاخ في منطقة الحنك فقمت باستئصاله. كما أجهد أن لا يزيد وزني. وهذا شيء مهم جداً. والأهم في هذا كله أن نبقى بعيدين عن التوتر والضغط النفسي. المرأة الضاحكة لا تشيخ. وأقول لها إذا نظرتِ إلى الحياة بإيجابية وجمال، ترين نفسك جميلة في المرآة.
 
 

- هل تضيعي الكثير من الأموال لتظهري اكثر أناقة؟
 
(ضاحكة) مع الأسف، هذا صحيح. لأنني لا أجد راعياً في موضوع الألبسة. ولذلك، أصرف من جيبي. وأقول للمنتجين دعوني ألعب دور سيدة فقيرة في إحدى الضواحي الشعبية. فيقولون لي: "لقد انتهت هذه الحالة عندك". ويقولون لي إن تلك الأدوار أصبحت من الماضي. في المساء، أختار ما يلزمني من ألبسة لليوم التالي. كما أحضّر ما يلزمني من الإكسسوارات لها. وأقوم بوضع ماكياجي بنفسي. أنا أتعب كثيراً.
 
 
- ما هو برنامجك الغذائي وكيف تحافظي علي رشاقتك؟
 
أولاً، لا يوجد برنامج غذائي خاص أتبعه. ولكن، الشيء الذي لا أتخلى عنه أبداً، والأهمّ على الإطلاق، هو أكل الفاكهة. أنا آكل كل أنواع الفاكهة. هذا يبقيني شابة دائماً. وإضافة إلى ذلك، أنا أنتبه جداً لنومي. يجب ألا ننسى أن المرأة دائما امرأة. في جميع أنحاء العالم، يطلب من المرأة إنقاص وزنها. أنا أرى أن خسارة 10 كلغ من الوزن في شهر واحد خطأ. برأيي، يجب أن نهتم بالصحة قبل كل شيء. أما مشكلة الوزن فيمكن حلّها مع الوقت.
 
 
إذا أتينا إلى سرّ خسارة الوزن، فأنا لا أنسى أنني فنانة طول الوقت. وأنا أنتبه لنفسي ولا أتجاوز الحدود، في الأمور كافة. ولكني أصلاً لا أعتقد أنني بالجوع، أخسر وزني. عندما أقرّر، أتناول الطعام وأعيش دون أن أكون جائعة. هذا مهم جداً. إن عدد الكيلو غرامات التي يرغب المرء بخسارتها يجب أن توزّع على فترة زمنية مناسبة، و أن تطبّق حميات مناسبة لبنية الجسد. كما ينبغي أكل الكثير من الخضار والفاكهة. صدّقوا، أنه أذا لم أجد فاكهة في البيت أخرج ولو في منتصف الليل لأشتري بعضاً منها و أعود. الغذاء مهم جداً.
 
 
 
- كيف  تكون حياتك اليومية ؟
 
"أنا لا أحب الحياة المبهرجة، وبعيدة عن التكبّر. أنا سيدة تركية متواضعة. أشعر بالسعادة معظم الأوقات حين أكون في بيتي". وعن نظرتها للحياة تقول: نظرة "فيروز خانم" إلى الحياة متعلّقة بالمادة. ولكنني لست كذلك مطلقاً. أنا أنظر إلى كل شيء عاطفياً. وهذا ما كان باستمرار في كل زيجاتي وعلاقاتي الشخصية. فـ "فيروز خانم" تقوم بكل شيء حتى لا تفقد الحياة البرّاقة التي تعيشها فتحيك الدسائس والمكائد، أما نبهات جهري فليست مثلها ولا تتصّرف على هذا النحو".
 
 
 
- و ماذا عن زواجك السابق؟
 
"أول زواج لي كان في العام 1967 من يلماز جوناي. وقد انتهى هذا الزواج بعد سنة. وكان حباً مضطرباً جداً. لقد أنهكنا بعضنا البعض فترة من الزمن. هو كان فناناً مهماً. وكلانا كان يافعاً. ربما لو تزوجنا في سن ناضجة أكثر لكنا أسعد بكثير. ولكننا لم ننجح. وفي العام 1976، تزوجت من رجل الأعمال ياوز دمير. واستمر هذا الزواج ثماني سنوات". ولم تنجب نبهات في المرتين أولاداً.
 
الكلمات المفتاحية :

التعليقات (0)


كن أول من يعلق على هذا الموضوع.


مشاركات ذات علاقة

 

صفحات

التصنيفات