سيمون أسمر في المستشفى وعائلته تؤكّد براءته

  محبة الرحمن(مراقبة) منذ 479 يوم مشاهير العرب 422 0

سيمون أسمر في المستشفى وعائلته تؤكّد براءته

نقل المخرج سيمون أسمر مساء أمس إلى مستشفى "الحياة" في بيروت، بعد عارض صحّي ألّم به إثر تراكم الضغوطات عليه، بعد سجنه واتهامه بإعطاء شيكات بدون رصيد، والتحقيق معه في جريمة مقتل شاب سوري كان يعمل في أحد مطاعمه.
مصدر مقرب من الأسمر أكّد لنا أن صحّته الآن مستقرة، وأنّه نقل إلى المستشفى بسبب مرض الكلى الذي يعاني منه منذ سنوات، حيث خضع لعملية زراعة كلية منذ وقت قصير، وهو الآن يتعافى رغم سوء حالته النفسية، بسبب الشائعات التي بدأت بعض وسائل الإعلام بإطلاقها، فضلاً عن الأحكام التي أطلقها البعض مستبقين حكم القضاء.
حتى الآن لم يطرأ أي جديد على القضية، وقد أصدرت عائلة الأسمر بياناً أكدت فيه أن المخرج الكبير كان يعاني من أزمة مالية، مؤكدة قناعتها ببراءته.
وقد جاء في البيان ما يلي:
"إنّ عائِلة " سيمون الأسمر" تشكر كلّ مَن يقفُ معها متعاليًا على الشّائِعات من مقرّبين، أصدقاء، صحفيين وزملاء في مهنة المرأي والمسموع والذين يحافظون على لياقة المهنة وموضوعيّة الكتابة، الذين يتأكدون من مصادرهم ويحترمون التّعاون والعمل مع "سيمون أسمر" كما يقدرون مسيرته. فقد أظهروا بمواقفهم أنّهم يتحلّون بالحكمة في التّعاطي واحترام الخُصوصيّة وانتظار التحقيقات الرسمية والقانونية.
إنّ عائلة "سيمون أسمر" لا تتمنّى لأيٍ كان أن يخضع لمثل هذا الاختبار وهي تضَعُ نفسَها بخدمة السُّلطات العامة والأشخاص المعنيّين لاظهار الحقيقة، ولن تَدخُلْ بأيِّ سجالٍ من أيّ نوع كان مع أحد بالردّ على الاتهامات العشوائية، لأنّ التشهير بأيّ إنسان دون أيّ دليل ثابت، ليس بعمل شجاع بل يبقى عملًا جباناً.
علمًا بأن عائلة سيمون أسمر مقتنعة ببراءته تمامًا وأنّ بعض الصعوبات الماليّة في هذا الوضع الاستثنائي لا تجعل من الانسان متَهمًا بأمور كهذه والتي لا تمتّ إليه بأية صلة لا من قريبٍ ولا من بعيد".
يذكر أن القوى الأمنية ألقت القبض على المخرج سيمون أسمر بتهمة إعطاء شيكات بدون رصيد، كما جرى التحقيق معه في جريمة مقتل رجل سوري يعمل في أحد مطاعمه عثر على جثته يوم الأربعاء الماضي وهو مصاب بثلاثة طلقات من مسدس حربي في رأسه، وحتى الآن لم يعلق أي من النجوم الذين صنع نجوميتهم الأسمر على القضية، ولم يهب أي منهم لمساعدته أقله في الأزمة المالية التي تبين أن عمرها سنوات.


التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -

مشاركات ذات علاقة