إليسا ليسرا سعوف: تعلمت "الخبثنة" من الفن.. وستديو الفن لم يؤمنوا بموهبتي

مشاهير العرب منذ 4 سنوات و 7 شهور 342
إليسا ليسرا سعوف: تعلمت

ضمن حلقة جديدة من برنامج "محبوبي أنا" الذي يعرض على شاشة الـ mbc، حاورت نجمة "Arab Idol" المغربية يسرا سعوف الفنانة اللبنانية إليسا. تحدثت الأخيرة خلال الحلقة عن بداياتها واعمالها وتوقفت عند أبرز المحطات في مسيرتها الفنية، كما قدمت بعض الاغنيات المنفردة، والبعض الآخر بمشاركة سعوف مثل "أواخر الشتا، أجمل إحساس وأول مرة تحب يا قلبي"...

 

كشفت إليسا أن إطلالتها الأولى كانت من خلال مسرح سياسي أي شانسونييه مع الفنان الراحل وسيم طبارة، وثم شاركت في ستديو الفن لتستغل موهبتها الغنائية ونجحت، لكنهم لم يركزوا على موهبتها في ذلك الوقت "ما آمنوا فيها وما شافوا فيّ مشروع نجم".

 

 

 

بعد ذلك تعرفت إليسا على شركة إنتاج وأطلقت أغنيتها الأولى "بدّي دوب"، وعندما تذوقت طعم النجاح قررت المتابعة عملاً تلو الآخر، لأن ما حققته بالنسبة لعمرها الفني جيد جداً.

 

وقالت أنها ومنذ بداياتها وهي تنتظر كل عمل تقدمه لترى الأصداء التي يتركها لدى الجمهور، والحمد الله حققت حتى الآن قاعدة جماهيرية واسعة بعد 8 ألبومات "قررت بفترة من الفترات ما بقى قدم ألبومات بسبب الأوضاع، بس إكتشفت إنو نحن بعصر الـ social media وكل العالم بتضل تسمع موسيقى".

 

 

وتابعت إليسا قائلة "إيد وحدة ما بيزقف" ولا يمكن لأي إنسان أن ينجح بمفرده حيث أن كل عمل يقسّم نجاحه على العديد من الأشخاص "بعدني لهلّق باخد رأي اللي حوالييّ ورأي مدير أعمالي".

 

قدمت العديد من الأعمال الناجحة جداً وبعض الأعمال التي لم تنجح مثل كليب "وآخرتا معك" الذي لم يضيف لها أي شيء بل أثر على جمال الأغنية حسب قولها، لكنه لم يؤثر على مسيرتها بل مع الوقت تطوّر ذوقها وخبرتها.

 

 

وأكدت إليسا خلال حديثها أنها تختار الأغاني التي تحرك مشاعرها وتبكيها، فبعضها يأثّر بها من المرة الأولى والبعض الآخر يبقى مدة طويلة خصوصاً إذا كان موضوع الأغنية جديد وجريء.

 

وأضافت "أخلق حبيب في خيالي خلال تسجيل أغاني الحب في الستديو كي أعيش الحالة إلى أبعد الحدود، وبس فوت عالستديو بفصل وما بفكّر بشي بيزعجني".

 

 

 

 

تفتش إليسا في كل ألبوم عن أغاني جديدة ونوع موسيقى جديد وكلمات وألحان جميلة حسب ما قالت "النجاح صعب ومسؤوليتو كبيرة، لإن إذا حقق الألبوم أرقام ونجاحات قياسية، ما بقبل اللي بعدو يكون أقل".

 

ورأت أن اللون الذي تقدمه يجعلها خارج المنافسة، لكن من حيث النجاح هناك من ينافسها وهذا الأمر يعنيها جداً "إذا نجحت وكنت لحالي يعني ما عملت شي، بس إذا نجحت بظل المنافسة يعني عملت شي مهم".

 

 

وأكدت إليسا خلال الحلقة أن مسألة اللوك مهمة بالنسبة لها لأنها إمرأة بالدرجة الأولى، إلى جانب أنها في الوسط الفني ولديها جمهور كبير ومن واجبها أن تظهر بأجمل وأكمل صورة أمام كل من يحبها ويتتبعها.

 

كل إنسان ناجح يسلّط عليه الضوء، وهذا يجلب الأعداء برأيها "بيصيروا بدّن يفختوا فيه لترتاح نفسيتهن"، وهي بطبعها إنسانة قلقة جداً خصوصاً خلال التحضير لأغنياتها وألبوماتها.

 

 

 

قدمت إليسا بعض النصائح ليسرى، وهي أن تفتش عن ما هو جديد في الوسط الفني كي تختار خطّها المستقل، وأن تكون ذكية في إختيار أعمالها بالإضافة إلى ضرورة الإستماع لنصائح مختصين بالفن والموسيقى.

 

كما نصحتها أن تكون على طبيعتها وتوصل شخصيتها العفوية إلى العالم، من دون المبالغة باللوك وبالكلام، بالإضافة إلى ضرورة الصراحة المطلقة.

تكافئ إليسا نفسها بعد كل عمل ناجح، فتسافر وتستمتع بكل لحظة.

 

 

كما لفتت إلى أنها تتمنى تقديم ديو مع الفنان الجزائري الشاب خالد لأنه فنان ذكي وناجح وهي تشهد له كما أن الفكرة واردة، مشيرة إلى أن أول تجربة ديو لها كانت مع الفنان راغب علامة من خلال أغنية "بتغيب بتروح" التي نقلتها نقلة سريعة.

 

وإختتمت إليسا حديثها بالقول أن العمر غيرها والفن روضّها حيث تعلمت كيفية التعامل مع الصحافة والفنانين "تعلمّت الخبثنة، مش هاي الكلمة اللي بدّي إستعملا بس تقريباً هيك"، وأكدت أنها إنسانة جريئة وصريحة لكن بحدود.

 

التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -