بسمة الكويتية: سأضرب رامز جلال لو استضافني

برامج منذ 1 سنة و 11 شهور 2643
بسمة الكويتية: سأضرب رامز جلال لو استضافني

تخجلك بتواضعها وتبهرك بإطلالتها، ضحكاتها عفوية والابتسامة لا تفارقها، إنها المطربة الكويتية المتألقة بسمة التي فتحت قلبها لـ«البيان»، وبصراحتها المعهودة تحدثت. رمضان شهر استثنائي بالنسبة لها.. ليس فقط بأجوائه الإيمانية وأوقاته التي تفيض بالبشر والروحانية.. بل بتأثيره الشامل، فهو كله خير وبركة ويكفي أن المسلمين في جميع أنحاء العالم يتجمعون على مائدة واحدة لحظة تناول الإفطار، متمنية العام كله رمضان.

وهي ماهرة في صناعة سلطة التبولة والفتوش والوجبات الخفيفة، وتفضل تناول الإفطار مع الأسرة، والاستمتاع بلياليه في المقاهي مع الأصحاب.

وأكثر ما يشغلها قبل الإفطار، التأكد من حضور الأسرة كاملة على السفرة، وتبدأ بمداعبة ابنتها فاطمة قبل الإفطار. وهي ممن أحب وجودها معي على المائدة. وتقول أحرص على أن يكون أهل بيتي موجودين، وأنا عادة لا أحب الإفطار خارج المنزل، وأشعر بالراحة التامة مع أهلي. إلا أن ذلك لا يمنع من تلبية دعوات أصدقائي الإعلاميين في أيام كثيرة لتناول الإفطار معهم. وعن دعوة الجيران على الإفطار تشير بسمة إلى أن هذه العادة للأسف لم تعد موجودة الآن، وبدأت في التلاشي. واعترفت المطربة بأنها لا تجيد فن الطبخ ومن هواياتها داخل المطبخ تحضير السلطات وتحديداً التبولة والفتوش وقالت «صدقوني أنا ماهرة في إعدادهما، بجانب الوجبات الخفيفة خصوصاً الاستيك». وطبعاً أكون حريصة على الهريس فهو طبقي المفضل.

سالفة طفولة

وتذكرت بسمة «سالفة» ضبطها وهي طفلة ولم تكن صائمة رغم ادعائها ذلك، فتلقت عقاباً عسيراً، إذ لم أقل الحقيقة. وعن أطرف موقف تعرضت له في رمضان، قالت: كنت صائمة إلا أنني نسيت وتناولت الطعام دون أن أشعر، وقبل الانتهاء من الأكل نبهتني ابنتي، فارتفعت قهقهاتنا. وأكثر ما يزعجها أثناء الصيام، العصبية الزائدة، رغم حبها للهدوء خلال الشهر الفضيل.

وتحدثت عن حرصها على الوجود في الكويت طوال الشهر المبارك، فقالت رمضان في ديرتنا له طعم آخر ونكهة خاصة وأشعر خلاله براحة كبيرة. وسبق أن قضيته في لبنان برحلة عمل آنذاك، وبصراحة أفطرت لأنني على سفر فاستخدمت رخصتي الشرعية.

واكل الجو

وتطرقت بسمة إلى التلفزيون وبرامجه في رمضان، فقالت في ظل الفضاء المفتوح من الصعب كل متابعة الأعمال الفنية المتنوعة إلا أن أبرز ما تشاهد برنامج «رامز واكل الجو»، مميز كفكرة وهو بارع في أداء دوره وما يقدمه «شيء خيالي». وبسؤالها عما إذا كانت من ضيوف البرنامج ماذا كانت ستفعل؟ فقالت ضاحكة، بصراحة «كنت هضربه»، لأنني بالأساس أعاني «فوبيا الأماكن المرتفعة». والبرنامج تفوق على الجميع ورامز مميز وكل عام يأتي بفكرة جديدة وجيدة ويطبقها بطريقة أكثر من رائعة.

وعن المسلسلات التي تشاهدها قالت بالتأكيد «سيلفي»، والذي يتألق فيه كالعادة الفنان المتميز ناصر القصبي، وقدم لنا أسطورة جديدة طرق فيها باب الإرهاب وسلط الضوء على خطورة التنظيمات الإرهابية. وإن كنت أحييه على نجاح مسلسله والذي «كسر الدنيا»، أقول بعد التهديدات الإرهابية التي تعرض لها: «قلبي معك ويا جبل ميهزك ريح».

»صاحبي« في العيد

قالت بسمة أغنية single ستطرح بالعيد بعنوان «صاحب» من تأليف الشاعر فهد النزاع ومن ألحان أسامة مهنا.

ومن كلماتها «صاحبي من سبته قلبي عطيب ولع القلب مولع في هواه

صحت لا ناديت عيي يجي ما عطاني فرصة أشرح له خطاه».

التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -