أحمد الفيشاوي : أنا برئ بعد صدور حكم بحبسه

600

علق الممثل الشاب أحمد الفيشاوي على حكم الحبس الذي صدر ضده أمس لامتناعه عن سداد باقي مبلغ نفقة العدة لمطلقته وسام العاطف، بأنه لم يتعمد ذلك ولكن القدر كان وراء ذلك حيث أن سائقه هو الذي تأخر في الذهاب إلى المحكمة لتسديد باقي مبلغ النفقة مما أدي إلي وقوع الحكم.

وأكد الفيشاوي أن الحكم ليس نهائي وهناك استئناف ومن المتوقع أن يسقط الحكم قبل الاسئتناف لأنه ينوي دفع المبلغ المتبقي والذي يصل إلي 30الف جنيه . ونفي الفيشاوي أن يكون لديه اي نية للتلاعب أو التهرب سوي من القانون أو من اي طرف اخر لأنه يحترم القضاء وعلى استعداد تام لتنفيذ اي أحكام صادرة من القضاء لأنه يثق في نزاهته.

وكانت محكمة الاسرة قد قضت بالحبس شهرا لأحمد الفيشاوى، لامتناعه عن سداد باقى مبلغ النفقة وذلك بعد أن سدد 20 ألفا وامتنع عن سداد باقى المبلغ المقرر بـ30 ألف جنيه.

وترجع بداية القضية لعام 2007 عندما تقدمت وسام العاطف بعدة دعاويٍ قضائية ضد الفيشاوى تضمنت نفقة زوجية ومؤخرا، وقضت محكمة الأسرة بأحقيتها فى الحصول على مبلغ 3 آلاف جنيه، لمدة 10 أشهر، إلا أن أحمد الفيشاوى امتنع عن دفعها، مما اضطرها إلى رفع دعوى الامتناع عن دفع النفقة.

ومع تداول القضية قام أحمد الفيشاوى، بتسديد مبلغ 20 ألف جنيه كجزء من مبلغ النفقة المقدر بـ30 ألف جنيه، ولكنه امتنع عن دفع باقى المبلغ لتقضى المحكمة بحبسه شهر.

الجدير بالذكر أن زواج أحمد الفيشاوى من وسام العاطف استمر شهرين فقط

مجموع0تقييم0.0
+
إضافه رد
0