هند صبرى: أنا ممثلة ولست عارضة أزياء

120
اعتبر صناع الفيلم السينمائي الجديد 'أسماء' أن العمل يمثل صرخة موجهة لمجتمعات يرون أنها تتجاهل حقوق الآخرين ومحاولة قوية لتسليط الضوء على بعض العلل الاجتماعية.
شارك مؤلف ومخرج الفيلم عمرو سلامة ومنتجه محمد حفظي وبطلته هند صبري ندوة أعقبت عرضا خاصا أقيم بمقر نقابة الصحفيين المصرية افتتحها علاء العطار عضو مجلس النقابة.
وبدأ عرض الفيلم في مصر وتدور أحداثه حول سيدة فقيرة مصابة بفيروس نقص المناعة المكتسبة "ايدز" تحاول لسنوات أن تخفي مرضها عن المحيطين خوفا من أن يتجنبوها في ظل ثقافة مجتمعية سائدة بأن المصابين بالمرض ليسوا إلا منحرفين لكنها في النهاية تقرر أن تواجه المجتمع بحقيقة مرضها لكشف الأمراض التي يعاني منها المجتمع كله.
وقالت بطلة الفيلم، الممثلة التونسية المقيمة في مصر هند صبري في الندوة إن 'أسماء' شخصية مختلفة تماما عن كل ما قدمته سينمائيا وأن الفيلم 'عمل إنساني بالأساس يقدم وجهة نظر مغايرة للثقافة السائدة مجتمعيا ويسعى لاستخراج أسمى وأنبل ما في النفس البشرية وهو الإنسانية التي بات الكثيرون يفتقدونها أحيانا'.
وفيما يخص ظهورها في دور الأم الشعبية بملابس رثة طيلة الأحداث قالت هند صبري: 'أنا ممثلة ولست عارضة أزياء ولا أشعر أني امرأة فائقة الجمال حتى أحرص في أعمالي على أناقتي وشكلي لأني أؤمن بضرورة التغيير في أفلامي لتقديم شخصيات جيدة تقنع الناس وليس عندي حدود في هذا طالما أستطيع تقديم شخصية تفيد الجمهور.
مجموع0تقييم0.0
+
إضافه رد
0